اخبار

ارتفاع ضحايا فيضانات السودان إلى 144 قتيلا و299 ألف متضررا

ارتفعت حصيلة ضحايا السيول والفيضانات العنيفة التي اجتاحت مناطق واسعة من السودان إلى 144 قتيلا و299 ألف متأثر وهو رقم يقترب من كسر إعداد المتضررين في العام السابق البالغ 314 ألف شخصا.والأربعاء، قالت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “اليونسيف” إن نحو 400 مدرسة تعرضت للدمار ما أثر على 139 ألف طفل في سن التعليم أثناء استعدادهم لبدء العام الدراسي الذي أجلته السُّلطات إلى أكتوبر المقبل.وقال الدفاع المدني التابع لقوات الشرطة، في بيان الاثنين؛ إن “جملة أضرار خريف هذا العام بلغت 144 حالة وفاة، منهم 82 ماتوا غرقا و55 توفوا جراء انهيار المنازل فيما قُتل 6 أشخاص بعد تعرضهم لصواعق كهربائية وتوفى فردا واحدا بسبب لدغة عقرب”.وأشار إلى أن مياه السيول والفيضانات أدت إلى انهيار 128 ألف منزلا سكنيا جزئيا وكليا، كما تسببت في نفوق 2.741 رأسًا من المواشي وغمر 240 ألف فدانا زراعيا.وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في السودان التابع للأمم المتحدة إن تضرر الأراضي الزراعية بسبب الفيضانات يؤدي إلى تفاقم المستويات المقلقة بالفعل من انعدام الأمن الغذائي الذي يواجهه الناس في جميع أنحاء البلاد.وكشف المكتب، في بيان عن ارتفاع إعداد المتأثرين من الأمطار والفيضانات المفاجئة إلى حوالي 299.500 فردا، منهم 64 ألف شخص في ولاية القضارف التي تُعد المنطقة الأكثر تضررا من حيث عدد المتضررين.وعانت عشرات المناطق في 16 من أصل 18 ولاية من المياه المتدفقة، في ظل ضعف البنى التحتية وعدم الاستجابة الحكومية لأوضاع المتضررين الإنسانية التي بات معظمهم بلا مأوى.ويتوقع أن تنحسر مياه السيول والفيضانات بنهاية هذا الشهر، حيث أن ذوره فصل الخريف تكون في أغسطس وسبتمبر من كل عام؛ لكن مخاوف ارتفاع الضحايا والمتأثرين لا تزال موجودة في ظل ضعف التدخل الحكومي

الهدهد نيوز وجهة جديدة في عالم الصحافة الرقمية المتطورة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عفوا .. غير مسموح بنسخ محتوى الموقع